ندوة بعنوان حالة حقوق الإنسان في اليمن ســــــــام
مرحبا بكم في منظمة
عند كل إنتهاك راصد و حقوقي مُطالب
على هامش إنعقاد الدورة ال 39 لمجلس حقوق الإنسان في جنيف تقيم منظمة سام للحقوق والحريات
ندوة بعنوان حالة حقوق الإنسان في اليمن

  
  
  
    
18/09/2018

منظمة سام تنظم ندوة لاستعراض تقريرها السنوي الثاني

عقدت منظمة سام للحقوق والحريات، يوم أمس الثلاثاء ندوة حقوقية على هامش ،  "حالة حقوق الإنسان في اليمن"

وقدم رئيس منظمة سام توفيق الحميدي عرضا موجزا لحالة حقوق الإنسان في اليمن من التقرير السنوي الثاني الذي أصدرته سام بعنوان "الأرض المنسية 2 "، وقدم الحميدي عرض سريعا لمضمون التقرير مؤكدا أن فريق سام رصد مايقارب ثمانية وستين ألف انتهاكا توزعت بين القتل والإصابة والاعتقال التعسفي والسجون السرية وانتهاكات حقوق الأطفال والنساء والانتهاكات المتعلقة بالتعليم والمؤسسات التعليمية وزراعة الألغام والأضرار التي تعرضت لها البيئة إضافة إلى معاناة اليمنين في الخارج.

وقال الحميدي أن سام تعمل وفق منهجية واضحة تنحاز للإنسان الضحية دون اعتبار لجهة الانتهاك، مشيرا إلى  أن مختلف الجهات متورطة في هذه الانتهاكات بنسب مختلفة وضحها التقرير وأكد الحميدي على أن اشتراك أطراف الصراع في ارتكاب انتهاكات لحقوق الإنسان لا يعني تساويها في المركز القانوني من حيث شرعية أملاك القوة والسيطرة على الأرض وممارسة عمل الدولة، كما وضح أن التقرير تضمن عدد من التوصيات للمجتمع الدولي وأطراف الصراع تضمن وجوب التقيد بقوانين الحرب واتفاقية جنيف ومحاسبة كافة المتسببين في الانتهاكات.

شارك في الندوة الباحث علاء برغوثي من المرصد الاورمتوسطي وأشار في كلمته إلى أن الحرب في اليمن خلفت الكثير من المآسي الإنسانية الموجعة، خاصة للأهالي والأطفال على وجه الخصوص، وقال برغوثي ان اليمن شهد عاما فضيعا كما دونت الأرقام الحقوقية والتقارير الدولية، وساق عدد من القصص الخاصة بالتجنيد للأطفال من قبل جماعة الحوثي إضافة لنماذج مؤلمة من قصص ضحايا التعذيب من المدنيين.

 

 
غرد معنا